فيسكر تطلب الإذن لبيع سيارات SUV الكهربائية المتبقية بأسعار مخفضة

طلبت شركة فيسكر من القاضي المشرف على إجراءات إفلاسها وفق الفصل 11، السماح ببيع سيارات SUV الكهربائية المتبقية من طراز Ocean لشركة تأجير بأسعار مخفضة جدًا، وفقًا لتقرير نشرته رويترز يوم الأربعاء.

تأمل الشركة في بيع 3,321 سيارة من طراز Ocean لشركة American Lease بسعر 14,000 دولار لكل سيارة، وفقًا للتقرير الذي يستند إلى وثيقة قضائية. في 30 مايو، قبل أسبوعين من تقدم فيسكر بطلب الحماية من الإفلاس، كانت شركة American Lease قد عرضت شراء 2,100 سيارة، وفقًا للتقرير، ثم رفعت العرض إلى العدد الحالي من السيارات، والذي يُقال إنه يمثل جميع سيارات Ocean الجاهزة للبيع.

بدأ سعر طراز Ocean عند إطلاقه من 38,999 دولار لفئة Sport الأساسية، بينما بلغ سعر الفئات Ultra وExtreme 52,999 و61,499 دولار على التوالي. ومع ذلك، خفضت فيسكر الأسعار في مارس بما يصل إلى 24,000 دولار وطلبت من الشركة المصنعة المتعاقدة Magna وقف الإنتاج لتقليل المخزون.

بدأ إنتاج طراز Ocean في منشأة Magna في غراتس، النمسا، في نوفمبر 2022، لكن عمليات التسليم لم تبدأ حتى ستة أشهر لاحقة. وصلت أولى السيارات إلى العملاء في الولايات المتحدة في منتصف عام 2023. ومع ذلك، لم يمنح هذا الإطلاق البطيء فيسكر الوقت الكافي لمعالجة العديد من مشاكل الجودة في أول سيارة كهربائية لها.

أصدرت فيسكر ثلاثة استدعاءات لسيارات Ocean في الشهر الماضي فقط، بما في ذلك استدعاء لآلية "معطلة" يمكن أن تتسبب في تعطل مقابض الأبواب الخارجية وعدم فتحها. يشمل هذا الاستدعاء 8,204 سيارات في الولايات المتحدة، مما يشير إلى البطء في عمليات التسليم.

حتى عندما بدأت الأموال تنفد في الأشهر الأخيرة قبل الإفلاس، استمرت فيسكر في مناقشة خطط طموحة للتحول إلى نموذج وكالة الفرانشايز وإطلاق سيارات كهربائية إضافية، بما في ذلك السيارة الأكثر تكلفة Pear، وشاحنة البيك أب Alaskan، والسيارة القابلة للتحويل Ronin. قد يتمكن مشترٍ ذو موارد مالية كبيرة من إعادة إحياء تلك الطرازات.